دليل مبسط لتكلفة تغير المناخ

ما من يوم يمر إلا وتعلن مؤسسة فكرية أو منظمة غير حكومية عن تكلفة جديدة لتخفيف أثر تغير المناخ أو التكيف معه في البلدان الفقيرة.

وقد حدد تقرير التنمية في العالم لعام 2010 ، هو التقرير السنوي الرائد للبنك الدولي، تكلفة تخفيف أثر تغير المناخ في البلدان النامية على مدى السنوات الـ 20 المقبلة بنحو 400 مليار دولار سنوياً، مشيراً إلى أن استثمارات التكيف مع أثار تغير المناخ قد تصل في المتوسط إلى 75 مليار دولار سنوياً خلال الفترة من عام 2010 حتى 2050.

والسؤال هو ما هي آليات التمويل وما هو حجم التمويل المتاح الآن للتكيف مع تغير المناخ والتخفيف من آثاره في البلدان النامية؟ وفيما يلي دليل شبكة الأنباء الإنسانية (إيرين)، بناءً على القائمة التي أعدها تقرير البنك الدولي، ودراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم (WESS)، التي تصدر سنوياً عن قسم الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة.

في نطاق اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ:

مرفق البيئة العالمي: هو هيئة تمويل دولية تضم 178 عضواً ويساعد البلدان النامية في تمويل مشروعات وبرامج لحماية البيئة العالمية. وقد قام المرفق اعتباراً من شهر ديسمبر 2008، بتخصيص 352 مليون دولار من إجمالي 1.03 بليون دولار لمشروعات تهدف إلى التخفيف من حدة أثر تغير المناخ.

الإدارة المستدامة للغابات: برنامج خاص تابع لمرفق البيئة العالمي لديه ميزانية قدرها 154 مليون دولار مخصصة لاستخدام الأراضي، وتغيير استخدام الأراضي ومشاريع الغابات.

الأولوية المستدامة للتكيف: برنامج رائد في مجال التكيف تابع لصندوق الاستئمان الخاص بمرفق البيئة العالمي – تم تخصيص ميزانيته بالكامل والتي تقدر بـ 90 مليون دولار.

الصندوق الخاص لتغير المناخ الذي يديره مرفق البيئة العالمي: منذ شهر ديسمبر 2008، تم تخصيص 68 مليون دولار من إجمالي الـ90 مليون دولار المتاحة للصندوق، لتنفيذ 15 مشروعا.ً

الصندوق الخاص بأقل البلدان نمواً، الذي يديره مرفق البيئة العالمي: خصص 91.8 مليون دولار لمشاريع التكيف مع تغير المناخ اعتباراً من ديسمبر 2008 من إجمالي ميزانية تقدر بـ 172 مليون دولار (بما في ذلك التعهدات).

صندوق التكيف: خصص 91.3 مليون دولار لمشاريع التكيف منذ أكتوبر 2008. وتم التعهد بتقديم مليارات الدولارات.

البرامج والصناديق الثنائية:

شراكة الأرض الباردة (اليابان): مرفق بـقيمة 10 مليار دولار، أسسته الحكومة اليابانية يقدم منح وقروض لمشاريع التكيف مع تغير المناخ والتخفيف من حدته حتى عام 2012. ويخصص المرفق نحو 2 مليار دولار لتحسين فرص الحصول على الطاقة النظيفة، و 8 مليار دولار في شكل قروض ذات فائدة ميسرة لمشاريع التخفيف من حدة تغير المناخ.

مبادرة المناخ والغابات (النرويج): مبادرة بقيمة 2.2 مليار دولار بتمويل من الحكومة النرويجية حتى عام 2012، و تقدم المنح لمشاريع التخفيف من حدة تغير المناخ، وقد تعهدت المبادرة بمبلغ 102 مليون دولار لصندوق الأمازون، وهي منظمة غير حكومية سوف تستخدم المبلغ للمساعدة في الحفاظ على الغابات المطيرة في حوض نهر الأمازون.

الإطار الدولي لصندوق التحول البيئي (المملكة المتحدة): يتوفر هذا التمويل الذي أنشأته الحكومة البريطانية حتى عام 2010. ويأمل في توفير معظم ميزانيته التي تقدر بـ 1.18 مليار دولار من خلال صندوق استثمارات المناخ التابع للبنك الدولي الذي أنشئ عام 2008 لمساعدة البلدان النامية على تنفيذ مشروعات للتخفيف من تغير المناخ والتكيف معه.

صندوق الأمازون (البرازيل): حتى الآن لم تتعهد سوى النرويج بمبلغ 102 مليون دولار لهذا الصندوق الذي من المفترض أن يصل حجم تمويله إلى نحو مليار دولار. وسوف تتم إدارة التبرعات بواسطة البنك الوطني للتنمية في البرازيل.

المبادرة الدولية للمناخ (ألمانيا): صندوق بقيمة 764 مليون دولار، أنشأته الحكومة الألمانية التي تأمل في جمع 10 % من المبلغ من خلال برنامج الاتحاد الأوروبي لمقايضة الانبعاثات الكربونية، والذي يسمح للشركات ذات الاستهلاك الكثيف للطاقة بشراء وبيع تصاريح تسمح لها بنسبة انبعاثات محددة من غاز ثاني أكسيد الكربون.

المبادرة الدولية لكربون الغابات (استراليا): صندوق أنشأته الحكومة الاسترالية لتقديم المنح من إجمالي قيمة الصندوق التي تبلغ 129 مليون دولار مخصصة لمشاريع التخفيف من حدة تغير المناخ حتى عام 2011. وفد تم تخصيص50 مليون دولار منذ شهر نوفمبر 2008.

البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة - الصندوق الأسباني لتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية، نافذة المواضيع المتعلقة بالبيئة وتغير المناخ: سوف تقدم هذه المبادرة التي تصل قيمتها إلى 90 مليون دولار منحاً لتنفيذ مشروعات التكيف مع تغير المناخ والتخفيف من حدة آثاره حتى عام 2010.

التحالف العالمي لمواجهة تغير المناخ: صندوق بقيمة 76 مليون دولار أنشأته المفوضية الأوروبية ويقدم منحاً للبلدان الأكثر ضعفاً، مثل الجزر الصغيرة، من أجل مشاريع التكيف والتخفيف من حدة تغير المناخ.

البرامج والصناديق متعددة الأطراف:

مرفق شراكة كربون الغابات: صندوق بقيمة 385 مليون دولار أسسه البنك الدولي لتقديم منح وقروض لمشاريع التخفيف من حدة تغير المناخ حتى عام 2020. وقد خُصص 160 مليون دولار لهذا الغرض حتى الآن.

مرفق شراكة الكربون: أسسه البنك الدولي أيضاً بقيمة 500 مليون دولار لمشاريع التخفيف من آثار تغير المناخ، وتم تخصيص 140 مليون دولار حتى الآن.

المرفق العالمي للحد من الكوارث: مرفق تموله الجهات المانحة لمشاريع التكيف التي يديرها البنك الدولي. ولم يتلق سوى 15 مليون دولار من 83 مليون دولار تم التعهد بها.

برنامج الأمم المتحدة التعاوني بشأن تخفيض الانبعاثات الناتجة عن إزالة الغابات وتدهورها في البلدان النامية: مرفق تبلغ قيمته أكثر من 52 مليون دولار لمشاريع التخفيف من أثر تغير المناخ، وقد وافق البرنامج حتى الآن على تمويل 6 مبادرات تصل قيمتها إلى ما يقرب من 30 مليون دولار.

صناديق الاستثمار في الأنشطة المناخية: تضم صندوق التكنولوجيا النظيفة والصندوق الاستراتيجي للمناخ، وهما صندوقان يديرهما البنك الدولي ويوفران تمويل تبلغ قيمته 6.2 مليار دولار في صورة قروض ومنح لمشروعات التكيف مع تغير المناخ والتخفيف من حدة آثاره. وقد قدمت الولايات المتحدة وحدها 2 مليار دولار لصندوق التكنولوجيا النظيفة وتعتبر الداعم الرئيسي له.

مبادرة الطاقة المستدامة وتغير المناخ: هي مبادرة تم إنشاؤها بواسطة "بنك التنمية الأمريكي" (Inter-American Development Bank) وتقدم منحاً وقروضاً لمشاريع التكيف والتخفيف من آثار تغير المناخ تبلغ قيمتها الإجمالية 29 مليون دولار. وقد قامت المبادرة بضخ استثمارات كبيرة في تطوير الوقود الحيوي، والطاقة المتجددة وغيرها من خيارات الطاقة المستدامة.


jk/he - hk/kkh